«

»

Print this مقالة

بيان أستنكار حول ألاعتداءات على متظاهري ساحة التحرير

نظرآ لتعاقب ألحكومات الفاسدة وأستلامها دفة الحكم في العراق منذ عام 2003 وسيطرة ألاحزاب الدينية الطائفية والقومية ادى ذلك الى تردي الوضع في العراق من الناحية ألامنية وألاقتصادية وألعلمية وألثقافية وأنتشار الفساد ألاداري والمالي والاخلاقي وألقضائي في جميع مؤسسات الدولة . نتيجة لكل ذلك أنطلقت ألتظاهرات ألجماهيرية على طول مدى هذه ألسنين وقد تم قمعها من قبل العصابات ألسياسية ألحاكمة وبشتى ألطرق كالاعتقالات والاغتيالات والخطف وألتهديد للناشطين ألمدنيين السلميين في ساحات ألتظاهر وما جرى أخيرآ في يوم الجمعة المصادف 12/2/2016 في ساحات ألتظاهر في بغداد تحديدآ في ساحة التحرير وفي ساحة الحبوبي في محافظة ذي قارفقد تم مهاجمة المتظاهرين السلميين من قبل عصابات تابعة للأحزاب السياسية وألدينية الحاكمة وأمام أنظار ألقوات الامنية ألتي وقفت موقف المتفرج . وقد أدى ذلك الى جرح عدد كبير من المتظاهرين والمتظاهرات وأثارت روح ألرعب والفزع لغرض أخماد التظاهرات المنددة بفساد الحكومة. وهذا أن دل على شيء فأنما يدل على فشل الحكومة في ممارسة الديمقراطية الحقيقية بحق مواطنيها وحمايتهم. وبدورنا كمنظمة نسوية ثورية جماهيرية مدافعة عن حقوق ألانسان والمرأة بالذات نستنكر هذا ألعمل ألارهابي بحق ألمواطنين ألابرياء ألعزل ألمطالبين بحقوقهم ألمشروعة ونطالب بمحاسبة ألعصابات ألسياسية ألطائفية ألمنظمة وتشريع حقوق الحريات ألسياسية . ونؤكد للحكومة بأننا مستمرون ولن نتوقف عن نضالنا من أجل تحقيق ألحرية والمساواة ودولة المواطنة بعيدآ عن ألطائفية وألتحزب.

 

عاشت ألحرية عاشت المساواة

منظمة حرية المرأة في العراق 14/2/2016

Permanent link to this article: http://www.owfi.info/AR/?p=271

 

منظـمة حرية المرأة في العراق (OWFI)
owfi.info 2014 © All rights reserved